تخفيض!

لا تقصصي القصص يوم الأربعاء

د.إ 20.00

لماذا الأربعاء؟ كل الأجوبة تتعثر، حتى تلك البنت التي تسمي هذا اليوم باسمه، تنهمك بإخفاء حكاياتها وتوزعها في أمكنة متباعدة. الميثولوجيا لا تنصح بفتح مقص كل أربعاء، أو تفصيل ثوب في هذا اليوم. وستخترق هذه الأوامر والنواهي أربعاء ما، شخصي قليلاً أو كثيراً، عائلي كثيراً أو قليلاً، لكنه مركون هناك، في زاوية معتمة، محكوك، مثلوم، مضروب، تتجاذبه ذاكرة متعثرة وحاضر مملوء بالفخاخ. دُنى غالي تتذكر في هذه النصوص لحظات رهيفة باتت شظايا .. هي تجمعها في صوّر متخيلة ومتحولة وسريعة الذوبان والتبعثر .. من هنا سر الحزن والاختزال المخيمان على لغتها.
“سهيل سامي نادر”
رمز المنتج: 978-88-99687-29-8 التصنيف: الوسوم: , ,

معلومات إضافية

المؤلف

دنى غالي

الناشر

منشورات المتوسط

عدد الصفحات

96